صورة ===================================================================================== مرحبا لتتوصل بجديد الموقع عبر الواتساب فقط أرسل كلمة اشتراك للرقم التالي 0693886146 ===================================================================================== **اطـــلالـــة **رابط المكتبة: https://m.dahayas.com/

بيدرو كناليس : محمد السادس سيتخلى عن حكم المغرب

المشرف: pyramid

صورة العضو الشخصية
ochalan Morocco
عضو حيوي
مشاركات: 1669
اشترك في: 13 مارس 2017 09:38

بيدرو كناليس : محمد السادس سيتخلى عن حكم المغرب

مشاركة بواسطة ochalan » 10 أكتوبر 2018 21:35

بيدرو كناليس : محمد السادس سيتخلى عن حكم المغرب
بيدرو كناليس : محمد السادس سيتخلى عن حكم المغرب
حاوره: مصطفى حيران
8-يوليوز-2008 20:20
الصحافي الإسباني بيدرو كناليس لـ " هسبريس " : محمد السادس سيتخلى عن حكم المغرب

نشر الصحافي الإسباني المعروف بيدرو كناليس (الصورة) مؤخرا، مقالا في الموقع الإلكتروني "أمبرسيال" تناول فيه موضوع الغياب الطويل للملك محمد السادس عن المغرب، ضمّنه معطيات تعتبر "غريبة" من منظور التعاطي الإعلامي المغربي مع كل ما يرتبط بالملك والملكية في بلادنا، ومنها مثلا أن محمد السادس، لم يكن يرغب في العودة إلى المغرب، بالرغم من كل المحاولات التي بذلها أخوه رشيد والرئيس الفرنسي ساركوزي، وهو ما استدعى حسب معطيات مقال "كناليس" عقد اجتماع بين مسؤولين من وكالات الاستخبارات الأمريكية سي إي آي وجنرالات مغاربة لتدارس "الوضع المغربي المُقلق" حسب إفادات الصحافي الإسباني المذكور.

في الحوار التالي الذي أجريناه مع الزميل كناليس، ذهب إلى حد القول بأن محمد السادس لديه "صعوبات شخصية في ممارسة الحكم" وأنه "لا يرغب في الاحتفاظ به " والأكثر من ذلك أنه "يُعد لخلافته منذ الآن" و...و.. نص الحوار التالي يكشف هذه النقاط المثيرة وغيرها ذات الصلة، من وجهة نظر الصحافي الإسباني بيدرو كناليس.

س: نشرت مقالا مؤخرا في موقع "الأمبرسيال" عن الغياب الطويل للملك محمد السادس، ومنحته تفسيرات بعيدة عن كل ما سبقها في الصحافة المغربية. هل لديك معطيات أفضل؟

ج: في المقال التحليلي الذي أشرتَ إليه، قُمت بعكس انشغالات بعض القوى الغربية بسبب غياب الملك محمد السادس الطويل، فكما تعرف فإنه في النظام السياسي المغربي يؤدي الملك دورا تنفيذيا محوريا..

س: (أقاطعه) ما هي المعطيات التي تتوفر عليها ودفعتك إلى القول بأن محمد السادس تخلى عن ممارسة سلطاته وترك البلاد لمدة ثلاثين يوما؟

ج: لقد غاب الملك لمدة طويلة عن البلاد، والحاصل أن كل مقاليد تسيير أمور البلاد توجد في حالة بيات شتوي، سواء تعلق الأمر بالمجلس الوزاري، حيث عليه دائما أن يتخذ قرارات تنفيذية، كما باقي مؤسسات الدولة التنفيذية، وهو ما ليس بنفس الحال، في باقي البلدان حيث يتم تقسيم السلطات التنفيذية على أكثر من مؤسسة تنفيذية وتشريعية. لذا فإن غياب الملك لعدة أسابيع ليس بالأمر الطبيعي..

س: هل لديك معطيات تفيد ما قلته في مقالك، من أن محمد السادس ترك سلطاته التنفيذية الواسعة؟

ج: بالنسبة لأولى المعطيات التي اعتمدتُ عليها، فهناك مواعيد لقاءات والتزامات دولية سبق للمغرب أن تعهد بحضورها، ومع ذلك لم يتم الوفاء بها، مثل اللقاء بين الملك محمد السادس ورئيس الوزراء الإسباني، والسفر إلى مصر، وباقي الالتزامات، وهو ما يدفعنا للقول أن هناك على الأقل بياتا شتويا للسلطة، كما أن كل الملفات المهمة يتم إبقاؤها في حالة الانتظار.

س: إذا كان ما قلت صحيحا فما هي الأسباب في نظرك؟

ج: يتعلق الأمر في هذا الصدد بفرضيات، وليس بمعطيات كافية، لتفسير تصرفات الملك محمد السادس، غير أن هذا لا يمنع من القول أنه لا يقوم بواجبه كرئيس للدولة. ناهيك عن لقب أمير المؤمنين وملك المغرب، هذا على الأقل فيما يتعلق بتقسيمات مهامه. وإذا أردتَ رأيي فيما يتعلق بأسباب هذا الغياب، فأجيبك بأن الملك ربما تتجاوزه بعض الأحداث، أو أنه ليس مرتاحا في دور رئيس الدولة، أو لديه مشاكل عائلية..

س: (أقاطعه) مشاكل عائلية من مثل ماذا؟

ج: أعتقد أنه قد يكون مفتقرا لدعم باقي أفراد الأسرة الملكية، ويخشى من ردود فعل غير طيبة من طرف أخيه (يقصد الأمير رشيد) وابن عمه (يقصد الأمير هشام…(

س: (أقاطعه) تريد القول أنه ليس واثقا من نفسه؟

ج: بكل تأكيد. فلو كان واثقا من نفسه لكان قد اتخذ إجراءات قبل أن يذهب خارج البلاد في عطلات طويلة، حيث يفوض السلطات مثلا لمؤسسات أخرى..

س: قلت أيضا في مقالك، أن رساميل مهمة يتم تهريبها خلال الآونة الأخيرة من المغرب إلى الخارج، ما هي المعطيات التي جعلتك تجزم بذلك؟

ج: لدي معلومات موثوق بها، تفيد أن هناك رساميل كبيرة خاصة، يتم تهريبها من المغرب منذ نحو سنة.

س: هل لديك رقم عن المبالغ التي تم تهريبها؟

ج: هناك تهريب لمبالغ نقدية عينية، وأخرى عبارة عن قيم منقولة.

س: أليس لديك رقم ولو تقريبي بحجم هذه الأموال؟

ج: هناك رقم تقربي هو مليارين اثنين من الدولارات، لكنه لا يعكس حقيقة ما يتم تهريبه.

س: وهل لديك أسماء الذين يقومون بتهريب الأموال إلى الخارج؟

ج: ليس لدي أسماء مباشرة، لكنني أتوفر على ما يفيد أن الأمر يتعلق بأشخاص نافذين في الدولة.

س: أشخاص نافذون من مثل مَن؟ هل بينهم محسوبون على محيط الملك؟

ج: لا ليس هناك أشخاص من المحيط المباشر للملك، لكنهم بالمقابل مرتبطين بجهاز الدولة على أعلى المستويات.

س: تقصد مسؤولين كبار في الدولة؟

ج: نعم.

س: وليس لديك اسم أحدهم؟

ج: لا باعتبار أن المعلومات التي لدي ليست مؤكدة، فيما يرتبط بأسماء المعنيين، لذا أفضل عدم الذهاب أبعد مما قلته في هذا الصدد.

س: أم أنك لا تريد إفشاءها؟

ج: (بعد صمت) نعم لا أريد أن أدلي بها. إن الأمر يتعلق بمعلومات جدية من أجهزة أمنية دولية.

س: على ذكر الأجهزة الأمنية الدولية. لقد ذكرت في مقالك بموقع أمبرسيال أنه كان هناك اجتماع بين مسؤولين من وكالة الاستخبارات الأمريكية (سي إي آي) وجنرالات مغاربة خلال فترة غياب محمد السادس. ما هي حيثيات ذلك؟

ج: المصادر التي زودتني بالخبر لم تفعل ذلك بالوضوح الكافي، غير أن ما تأكدتُ منه هو أن مصالح الاستخبارات الأمريكية قلقة جدا على المستقبل الأقرب للمغرب.

س: ما هي حيثيات هذا القلق الأمريكي؟

ج: هناك قلق أمريكي بصدد الوضع في المغرب، ذلك لأن أية زعزعة يتعرض لها النظام السياسي القائم في المغرب، سيكون له تأثير كبير في المنطقة، فضلا عن المدخل الغربي الجنوبي للبحر الأبيض المتوسط، الذي يعتبر نقطة استراتيجية مهمة بالنسبة للغرب. وبالتالي القلق على مجريات الأمور في المغرب.

س: كتبت أيضا في مقالك المذكور، أن الرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي حاول، دون فائدة، إقناع محمد السادس بالعودة إلى المغرب خلال وجوده في إقامته الخاصة بباريس. ما هي المعطيات التي جعلتك تجزم بذلك؟

ج: نعم لقد حصل اللقاء بين الرئيس الفرنسي والملك محمد السادس..

س: وما الذي جعلك تقول بأن الملك لم يكن يريد العودة للمغرب؟

ج: (يضحك) لم يتعامل بدفء حينها مع دعوة ساركوزي له بالعودة إلى بلاده.

س: لماذا؟

ج: لماذا؟ ربما لذات الأسباب التي تحدثنا عنها قبل قليل.

س: ماذا تقصد؟

ج: لأنه ليس مرتاحا في دور رئيس الدولة. أو ليست لديه الرغبة في أداء المهام التي يتوفر على مقاليدها. أو إنه يفكر في تخريجات أخرى..

س: تخريجات من مثل ماذا؟

ج: التخلي عن الحكم مثلا.

س: التخلي عن الحكم؟

ج: نعم.

س: يتخلى عنه لمَن؟

ج: لأخيه رشيد مثلا، كما أن هناك العديد من التخريجات الأخرى في هذا الصدد. حيث تكون هناك وصاية على الحكم، من طرف مجلس العرش. حتى يبلغ ابنه الحسن السن القانوني. المهم أنه سيكون حتميا البحث عن حل لمعضلة عدم رغبة الملك في ممارسة السلطة.

س: أنتَ تتبنى الطرح الذي ذهب إليه الصحافي الفرنسي "جان بيير توكوا" منذ زهاء سبع سنوات في كتابه "آخر ملك".. أليس كذلك؟

ج: نعم لقد تحدث "جان بيير توكوا" في الكتاب الذي ذكرت عن مثل هذه المشاكل. لكن أنا أتحدث هنا عن الوقائع التي تحدث حاليا وليس الفرضيات التاريخية.

س: تتحدث وكأنك تتوفر على معطيات مؤكدة؟

ج: نعم.

ساهم بنشر الموضوع عبر


رابط مُباشر :
رابط BBcode :
رابط HTML :
إخفاء روابط المُشاركة
إظهار روابط المُشاركة

  • المواضيع المُتشابهه
    ردود
    مشاهدات
    آخر مشاركة

العودة إلى “المجال السياسي والاقتصادي”